Dakat.com

ارحبووووووا
يالله ان تحييه اقلط معنا واطرح مواضيعك
بس انتبه ترى الشيبان معنا على الدكه يعني اي كلمه
شينه او تفتح موضوع مال امه داعي ترى بيعلمون ابوك

لكل من له مزاج فل يقلط هنــا


    نبذه عن قصائد الشاعر اللآمع حامد زيد~~

    شاطر
    avatar
    وًهٌمٍ
    عضو نشيط~~

    عدد المساهمات : 174
    تاريخ التسجيل : 17/04/2010
    العمر : 28
    الموقع : دكات

    نبذه عن قصائد الشاعر اللآمع حامد زيد~~

    مُساهمة من طرف وًهٌمٍ في الثلاثاء أبريل 20, 2010 4:19 am

    الـذيـب
    انا قلبي على الفرقى نوا روحه بدون رجوع
    مثل طير بلا سبق وبلا وكر وبلا راعي
    تهيا للجفى خطوه يبي بقسى الطريق هجوع
    يدور للعنا ملجا طريق قلوباً جزاعي
    فديتك يالخفوق بحب وجرح وقطرتين دموع
    قبل لا يجبرك خلك علي وتلوي ذراعي
    تعنيت وسبقت الوقت ولا عشت الغرام اسبوع
    انا ما ابي الدنيا هبوباً تطرح شراعي
    لعبت بدوري العاشق وكنت تتابع المتبوع
    تلعب عيني ادوار الرساله بأيدين الساعي
    رقيت الحب من ساسه الى راسه ولع وخضوع
    رجلا تصعد الهامه ورجلا تحتضن قاعي
    عرفت ان الهوا ظالم مثل ظلم العطش والجوع
    واظن اني يوم انا عاشق شبيه الغافي الواعي
    غفيت بعشقي الخاين ووعيت بعمري المدفوع
    واشوف القلب لأيامي غدا ناعي وانا ناعي
    وانا بقبل على الفرقى وبضوي للظلام شموع
    ولا لي بالشقى حاجه ولا به للسفر داعي
    وببدي رحلة الفرقى وبرحل وانهي الموضوع
    مدام ان العذول اللي لبس ثوبي مع قناعي
    ابعرف يا ترى بعدي من اللي بيقطف المزروع
    وانا مالي في هالدنيا سوا خلي ومرباعي
    سطا ذيباً على المرعى وسلمت بخافقاً مفزوع
    وفدوه لو يموت من القطيع ويسلم الراعي



    عـشـاقه وجـمـهـوره
    انا والليل والعبره وجرحاً وخاطر مكسور
    ونفساً من هجير البعد والحرمان مقهوره
    وقلباً ظامي لشوفه ولا يروي ظماه بحور
    وعيناً تحتري لحظة غياب الطيف وحضوره
    وناراً تطفي مره ومره تشتعل وتثور
    واقول النار مقدوره وهي ما هي بمقدوره
    حسبت الليل بغيابك يمرن اللي دهور
    وكني شايل في قلبي بيال الوقت وشهوره
    تصبرت وتقدرت وبنيت من الخيال قصور
    الين ان الجفا شد الركايب وانتهى دوره
    تحريتك على درب القصايد من ثلاث شهور
    وحشى ما مات لك غصناً يشب الماي بجذوره
    تخيرت الغرام وجيت لا راضي ولا مجبور
    وجيتي تسبقين خطاج مرضيه ومجبوره
    وانا ما كان لي رغبه ابين واكشف المستور
    ولكن الغرام اكبر من الخفاق وشعوره
    جمال وود وعيون ودلال وكبرياء شعور
    وفتنه تخذل عيون النهار وينطفي نوره
    والج في خافقي صوره تلاشت بين ظي ونور
    واخاف اسكت من الفرحه وتنطق باسمج الصوره
    عرفتج وانتهت رحلة قساوة دربي المهجور
    والا يا جملة ايام الجفا والصد مشكوره
    خذتني للجفى عزه واخذني للعناد غرور
    واخاف اكون بعنادي حبيب ومات بغروره
    واذا كانت مسافات الخيانه للغرام قبور
    وش اللي يجبر العاشق يخون ويحفر قبوره
    وش اللي يجبر الشاعر يدور للشعر جمهور
    ما دام انتي محبينه وعشاقه وجمهوره



    قـالـهـا حـامـد



    تماديتي وانا مثلج تماديت بهجر وبعاد
    وكلاً مثل عناده حفوقاً ثابتاً صامد
    واذا عندج بعادي عيد ترا عندي جفاج اعياد
    وعسى طول الجفى مني يلين قلبج الجامد
    ابضحك بظهر البسمه ولو ان الجروح جداد
    ترا قلب الحريقة ظو ولو وجه الحطب رامد
    بكون اكبر من الغلطه وبعلن للهوا ميلاد
    اذا كان الخطا منج مجرد ثورة الخامد
    واذا كان الجفى منج مسافات وغلا وعناد
    تراي اكبر من عنادج وقولي قالها حامد




    قصيدة الأم
    قصيدتي زاد في عيوني جمالها
    واخذت انقي بالمعاني جزالها
    اكتب معانيها من الشوق والغلا
    لأمي وانا اصغر شاعراً من عيالها
    كتبتها في غربتي يوم رحلتي
    لما طرا لي بالسفر ما طرا لها
    امي وانا بوصف لها زود حبها
    وان ما حكيت لها قصيدي حكا لها
    امي لها في الجوف والقلب منزله
    مكانة ما كل محبوب نالها
    اقرب من ظلالي وانا وسط غربتي
    وانا تراي اقرب لها من ظلالها
    ما شافت عيوني من الناس غيرها
    ولا خلق رب الخلايق مثالها
    اغلى بشر في جملة الناس كلهم
    واكرم من يدين المزون وهمالها
    اتبع رضاها وارتجي زود قربها
    واللي طلبت من حياتي وصالها
    الصدق مرساها والاشواق بحرها
    والعطف واحساس الغلا راس مالها
    اهيم فيها وابتسم يوم قلبها
    يسأل وانا قلبي يرد سؤالها
    وان طلبتني شي فزيت مندفع
    اموت انا واحمل تعبها بدالها
    اصبر على الدنيا والاحزان والتعب
    واحمل على متني فطاحل جبالها
    واسهر واعذب راحة القلب بالشقى
    واعيش اعاني بس يرتاح بالها
    تربية ابوي اللي على الطيب نذكره
    اللي وهبني للحياه ومجالها
    نور لي دروبي وانا طفل مبتدي
    حتى تركني واحداً من رجالها
    الوالدين اولى بالاحسان لأجلهم
    واولى بتكريم النفوس وعدالها
    اقولها وانا على الله متكل
    والله عليم بقدرتي واحتمالها
    يا كلمة اغلى من الناس كلهم
    يا شمس في قلبي بعيد زوالها
    يا فرحة تملي لي الكون بأكلمه
    يا شجرة تكبر ويكبر ظلالها
    تضحك لي الدنيا لا شفت زولها
    مثل السما تزهى بطلة هلالها
    والبعد عنها يا اهل العرف ما اقدره
    لا شك ناري زايده باشتعالها
    ما اعيش ببلاداً ولا اهيم بالرهى
    ولا ابي عيوني كان ما هي بقبالها
    ارضاً تدوس امي بالاقدام رملها
    اموت فيها واندفن فيها



    الـجـريـمـه
    يوم ثارت في جنوناً من جنون الجاهليه
    عاتبتني لين شبت في شراييني لهبها
    استفزتني وفزت وزعلت مني عليا
    واستضاقت من كلامي يوم زعلني عتبها
    من بعدها ما بقى لي فيه محاميها بقيه
    اسدلت دمع المحاجر للبكى وانخت هدبها
    والله اني ما نويت ابدي معها بالخطيه
    بس هي اللي تعدت حدها لحظه غضبها
    يمكن اني كنت قاسي بالعتب معها شويه
    كثر ما كانت تتمنى راحتي واعشق تعبها
    والله اني كنت اكابر بالعتب في حسن نيه
    بس ابدري هو صحيح اني الوحيد اللي عجبها
    جرحتني بالكلام وكبرت حيل القضيه
    وخسرت بي كل عرقا من شراييني كسبها
    والا هي ما كان فيها للموادع مقدريه
    والجفى كانت تعافه بس مدري وش قلبها
    ليتني ما رحت اقايس قيمتي عند بدويه
    رجعت لي كل عرقاً حبها والا نهبها
    وعلمتني كيف ابنجح وانتصر وابقى ضحيه
    وعلمتني كيف قلبي لو غلبها ما غلبها
    وعلمتني يوم صدت عنفوان الاجوديه
    ما تلوح للمقفي لو سلبها ما سلبها
    رابيه بين القبايل والعرب واهل الحميه
    عاقله ما تبذل الا نخلة تعرف رطبها
    ان تهادت ذكرتني في خفوق العامريه
    وان تمادت تركب ابليس الرجيم وما ركبها
    جفنها لا سلهمت به ما يطيق السامريه
    تسحبه برضاه عينه وان سهت عينه سحبها
    وان حكت تعطي مكانه للحروف الابجديه
    كن كلمتها تتلفت للكلام اللي عقبها
    والحروف ليا تعدت بالشفاه النرجسيه
    كنها صارت قصيده بس ربي ما كتبها
    وش بوصف من حلاها وش بخلي للبريه
    ما بها بالحسن عيبا وكشفت الا حجبها
    شعرها فيه الخوي اللي تبرى من خويه
    والشفا لو تشرب الماء واختلط فيها شربها
    كن في ضمة شفها جمرتين بنار حيه
    كل من حس بدفاها واحترق صد وقربها
    شفتها مثل الجريمه وابتليت بها بليه
    غلطة جيت اتحاشى ظلمها قلت ارتكبها
    كل شي شفت فيها فيه نبرة جاذبيه
    موهبه من فضل ربي واشهد ان الله وهبها
    كلها لله بلله فاتنه هالادميه
    عاجبتني من بداية راسها لأسفل كعبها
    لو تبادلني شعوري والهديه بالهديه
    ما وفتني لو تبيع ثيبها واغلى ذهبها
    هملتني والقلوب الجرهديه جرهديه
    وحرمتني والمحبه نارها تأكل حطبها
    والا انا ما كنت اكابر والليالي سرمديه
    يمكن ان اللي غصبني للولع فيها غصبها
    يا خفوقي ودي انك ما انت في حاجة وصيه
    شف مكاني وانت تدري وين هي يمة عربها
    رح لها وان كان فيها قلب يطمح في مجيه
    شف طلبها في عروقه وان حصل تمم طلبها
    وانشده وان قال عنها من هدر دمي بريه
    قله ان اللي حصل لي بالمحبه من سببها
    ولو يقول اني تعمدت الزعل لجل الاذيه
    قله اني ما اتحمل بالعتب قلة ادبها
    ولو يقول اني انا اللي كنت بادي بالخطيه
    قل هي اللي تعدت حدها لحظة غضبها



    من تحت لي تحت
    لو تعرف الخطايا كيف كنت محروم
    كان سود الليالي يوم طحت سمحت
    ولو هموم المقارق مثل كل الهموم
    ما تشوفون عيني بالدموع سبحت
    ولو تحن المشاكل عقب حب الخشوم
    كان حبيت خشم المشكله واستحت
    بين صدة عزيز وكبرياء مهزوم
    عين شحت علي وعيناً استسحمت
    بس ما الله خلقني من بكاي معصوم
    وادري ان المحاجر لو تفيض فضحت
    والله اني على جرحي صبور وكتوم
    بس الدموع لي روحت .. روحت
    اعذلتني ظروفي وانهكتني عزوم
    والوجيه حزنت لي والقلوب فرحت
    والله ان الليالي ما تعرف السلوم
    قلب جافي لقاه ووجه صافي باحت
    راهنتني تبلل بالدموع الكموم
    ويشهد الله عليها راهنت وربحت
    احرمت نور عيني من غلا ريم قوم
    بذرة وارتوتني واثمرت وطرحت
    جادلاً دوم ما هي بمثلها كل يوم
    استضاحت غموض وبالغموض وضحت
    دورت بين قلبي والهدب درب نوم
    وامرحت وين مدري المهم امرحت
    تنحت اسمي بقلبا جيت فيه معزوم
    واسمها بين جلدي والعظام انحت
    مثل جفني لعيني للنعاس محكوم
    كل ما نمت نامت .. كل ما اصحى صحت
    ما تعارض كلام غير عند اللزوم
    بس لا قمت اسولف واندمج سرحت
    دايم ازعل عليها بس قلبي رحوم
    وهي تموت في عذابي من تحت لي تحت
    مثل وجه الصداقه في ثياب الخصوم
    ان تطيبت طابت ان جرحت .. اجرحت
    خصها الله بوصف من خيال معدوم
    لا آذان سمعت به ولا عيون لمحت
    كن ربي خلقها من بياض الغيوم
    ومن كفوف السحابه بالورود لقحت
    عن سواها فرقها بالقمر والنجوم
    وكل عذرى تباها بالجمال نزحت
    بالحلى هي كوم وباقي الناس كوم
    كفة عادلوها بالبشر ورجحت
    حسبي الله على اللي ما بغاها تدوم
    من بعد كيف كانت شوف كيف اصبحت
    لا تحقق وصال ولا فراق محتوم
    خطةً قربتني للفشل ونجحت
    لعنة العشق تبقى مثل ضرب السهوم
    لو محى الوقت جرحه طعنته ما امحت
    كيف ابنسى وانا اللي من جفاف لسموم
    ما حشمت العيون ولا الدموع فلحت
    كانها بالحميا كل ربعي قروم
    لو يلدون لصعاب الظروف صلحت
    اجزم ان كنت يا قلبي شجاع وجزوم
    لد لعيون بنتاً لا التفت لفحت
    من تهين البخيل الا يدين الخدوم
    دام كف الخطايا بالجفى لوحت
    نطح الباس باس ونطح اللوم لوم
    ان تهدت تهد وصيح ان صيحت
    يا تعيش بمعزه يا تموت محشوم
    ودك ان الليالي لا فعلت مدحت
    عمر ضعف الاراده ما يسر الرخوم
    ضربة السيف لو بأيد الشجاع ذبحت


    اتمنى تعجبكم

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد نوفمبر 18, 2018 6:44 pm